أهلاً
السبت، ١٣ تموز ٢٠٢٤
١:٥٥:٥٢ ص غرينتش+٠٣:٠٠
أهلاً
السبت، ١٣ تموز ٢٠٢٤
أهلاً
جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن
  • البرنامج
  • ما قبل الخبث
  • أسباب السرطان
  • ألكشف ألمبكر
  • خصائص الورم
  • بداية الورم
  • السرطان
  • نسبة الخطر
  • المسرطنات
  • هام جداً
  • ما هو
  • BROKEN LINK
جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن جورداتا صحة أردن

جورداتا صحة أردن حكمة اليوم جورداتا صحة أردن
أكثر الرجال حكمة
ًالذي يظن أنّه أقل حكمة

أفلاطون
جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن

الصحة للأمعاء أيضاً

الصحة للأمعاء أيضاً


جورداتا صحة أردن كلمة ألمحرر جورداتا صحة أردن
القرأءة طبياً
ما تقرأه هنا هو نتاج علم ومعرفة وخبرة لإيصال النصائح للمريض وللسليم على حد سواء، تتناقل بين الكُتًاب والقُراء كل على طريقة صياغته واسلوب شرحه. ومع ذلك، فستبقى غرفة الفحص والعلاقة بين المريض والطبيب المعالج، هي المكان الافضل لمثل هذه التبادلية.
للمزيد....


من الإدارة
اقد تحولنا في جورداتا من com. إلى net. لتعكس لاتجارية الموقع. يستطيع كل الاعضاء إستعمال نفس كلمة السر والكنية من الموقع السابق للدخول.

مع تحيات أسرة التحرير.
جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن

الصحة للأمعاء أيضاً.. -- ضمن قسم : تغذية

:- المحرر في يوم 12-05-2020 ألساعة:10:52 -عمان

تغذية الأمعاء جهاز رئيسي في جسم الإنسان، فهي المسؤولة عن امتصاص جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم وتلعب دورا مهما في الحفاظ على توازنه، وتختلف كميات وأصناف وأنواع الطعام يوميا، وتبدأ رحلتها من الفم والبلعوم لتستقر في المعدة، حيث يبدأ الهضم الميكانيكي والكيميائي للغذاء، قبل نقله بعد ذلك إلى الأمعاء لمواصلة عملية التفكيك والامتصاص.
إن طول الأمعاء الدقيقة من 4 إلى 6 أمتار، بينما يبلغ طول الأمعاء الغليظة حوالي 1.5 متر. أي أن هذه الأمعاء يمكنها تغطية مساحة ملعبين لكرة التنس.


وتعد الأمعاء عضوا حيويا مهما في الجهاز الهضمي، فبالإضافة إلى مهامها في عملية الهضم وامتصاص جزيئات الغذاء البسيطة وخاصة الأملاح المعدنية والفيتامينات، ونقلها للدم عبر خلايا متخصصة في ذلك، ترتبط الأمعاء بالحالة المزاجية للإنسان.
وقد أظهرت آخر الدراسات أن بعض الأحماض اللبنية في الأمعاء عند الفئران تساعد في التخفيف من حالات القلق والاكتئاب لديها، وهذا ربما ما يدفع الكثير من الذين يعانون من القلق العصبي إلى التردد بكثرة على المرحاض في المواقف العصيبة التي يمرون بها.
وتعتبر التغذية عاملا حاسما للحفاظ على صحة الأمعاء، وبالتالي صحة الجهاز الهضمي بشكل عام. لهذا فإن تناول نظام غذائي متنوع يحسّن من صحة الأمعاء ويرفع من جودة الحياة.
وتلعب الألياف دورا مهما في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، خاصة الألياف غير قابلة للهضم التي توجد في الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة.
ووجدت دراسة أجراها باحثون بجامعتي نوتنغهام وكينغز في لندن على بيانات من أكثر من 600 توأم موجودة في "سجل بيانات التوائم بالمملكة المتحدة"، أن تنوع البكتيريا السليمة في الأمعاء ساهم في انخفاض فرصة تصلب الشرايين، مما يشير إلى أن تحسين صحة الأمعاء قد يكون وسيلة لمنع أمراض القلب والأوعية الدموية، وذلك وفقا لصحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية.

لصحة أمعائك
أظهرت دراسة أميركية نشرت عام 2017 أن تناول التوت البري (Cranberries) يعزز صحة الأمعاء عبر تعزيز نمو وصحة الكائنات الدقيقة المفيدة فيها.
وأجرى الدراسة باحثون بجامعتي ماساتشوستس ورود آيلند في الولايات المتحدة، ونشرت في دورية "أبلايد أند إنفيرمنتال مايكروبيولوجي" (Applied and Environmental Microbiology) العلمية.
وأجرى فريق البحث دراسته لاستكشاف فوائد تناول التوت البري في تعزيز نمو وصحة الكائنات الدقيقة المفيدة في الأمعاء، ووجدوا أن الكربوهيدرات الموجودة في هذا التوت تساعد على نمو البكتيريا النافعة في الأمعاء.
وتشير الأبحاث إلى أن أنواع البكتيريا النافعة تؤثر على جهازنا المناعي، وهي تلعب دورا في هضم محتويات الطعام، والحفاظ على التوازن البيولوجي بين فصائل البكتيريا المختلفة التي تستقر في الأمعاء، والمساعدة على امتصاص بعض المغذيات.
إلى جانب ذلك ووفقا لدراسة بريطانية أخرى، فإن الأطعمة التي تحتوي على الأحماض الدهنية المعروفة باسم "أوميغا 3" كالأسماك والمكسرات والثوم، تحافظ على صحة الأمعاء والجهاز الهضمي.
وأجرى الدراسة باحثون من كلية الطب في جامعتي "نوتنغهام" و"كينغز كوليج لندن" في بريطانيا، ونشرت عام 2017 في دورية "ساينتيفيك روبوت" العلمية.
وقد أشارت إلى أن "أوميغا 3" يمكن أن تحافظ على تنوع بكتيريا الأمعاء التي تعد بمثابة أساس الصحة العامة للإنسان.
وأجرى فريق البحث دراسته على 876 متطوعا، لاختبار فاعلية الأحماض الدهنية في الحفاظ على صحة الأمعاء. ووجد الباحثون أن تناول الأطعمة التي تحتوي على هذه الأحماض مرتبط بتنوع وزيادة أعداد بكتيريا الأمعاء النافعة التي تقاوم الأمراض.
ووفقا للدراسة، يوجد في جسم الإنسان مليارات من الأجسام الحية (البكتيريا) التي تؤثر في الجهاز المناعي للإنسان، ولها أيضا دور في المناعة الذاتية التي تعمل مباشرة عند الإصابة ببعض الأمراض.
وأضاف الباحثون أن بكتيريا الأمعاء النافعة تستوطن في بطن الإنسان بعد الولادة بأشهر قليلة، وتلازمه طوال حياته، وتلعب دورا في هضم الطعام، والحفاظ على التوازن البيولوجي بين فصائل البكتيريا المختلفة.
وكشفوا أنها تلعب دورا مهما في التخلص من مخلفات الطعام، والمساعدة على امتصاص بعض المعادن والفيتامينات، كما تنتج مادة تحاكي في عملها عمل المضادات الحيوية التي تحارب البكتيريا الضارة.
وتوجد أحماض "أوميغا 3" الدهنية في الأسماك الدهنية مثل السلمون والتونة والماكريل والسردين وزيت السمك والمكسرات والثوم، ويمكن الحصول عليها أيضا من خلال تناول المكملات الغذائية الموجودة في الصيدليات، ولكن بعد استشارة الطبيب.


جورداتا صحة أردن تقييم المقال جورداتا صحة أردن


الرجاء تقييم هذا المقال:

المعدل: 4.0
تصويتات: 10.


رديئ عادي جيد جيد جدا ممتاز




جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن

جورداتا صحة أردن روابط ذات صلة جورداتا صحة أردن
· إقرأ عن تغذية
· ما كتبه المحرر


المقال ألأكثر قراءة عن تغذية:
ريجيم عالي البروتين

جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن

جورداتا صحة أردن خيارات جورداتا صحة أردن

صفحة للطباعة صفحة للطباعة

أرسل هذا المقال لصديق أرسل هذا المقال لصديق
جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن

جورداتا صحة أردن ر‌ايك يهمنا جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن
جورداتا صحة أردن
يمكنك ألوصل الاليكتروني بنا بإستعمال هذا الملف أو هذه الوصلة أو مباشرة إلى الدسكتوب أو إلى الموبيل
© 2024-2003 خدمة تثقيفية ليست بديلاً لعلاج طبيبك. ألإشتراك ضروري للتفاعلية المسؤولة. السرية مضمونة. ما يكتب هنا هو مسؤولية مقدمه. يسمح بنسخ الفكرة وليس النص.